+1 240-705-8566
Info@SudanOnline.Net

الخليج تبحث مكانة المرأة الإماراتية وأدوات تمكينها

الخليج تبحث مكانة المرأة الإماراتية وأدوات تمكينها
المصدر: الخليج تم النشر في: أبريل 21, 2019 مشاهدة: 31

الخليج تبحث مكانة المرأة الإماراتية وأدوات تمكينها

الشارقة: هاني عوكل

تحت عنوان «المرأة الإماراتية.. المكانة والتمكين»، يعقد مركز الخليج للدراسات في دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر بالشارقة صباح السبت الموافق 27 إبريل/ نيسان 2019، مؤتمره السنوي التاسع عشر بحضور ومشاركة مسؤولين وشخصيات بارزة وأكاديميين وطلبة جامعيين.
ويلقي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، الكلمة الافتتاحية، تعقبها كلمة لخالد عبدالله تريم، رئيس مجلس إدارة دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر، ثم كلمة تلقيها عائشة عبدالله تريم، رئيس تحرير صحيفة «غلف توداي». وكما جرت العادة في المؤتمرات السنوية السابقة، توزع جائزة تريم وعبدالله عمران الصحفية في دورتها السادسة عشرة على الصحفيين الفائزين في حقولها الستة: التحقيق الصحفي، الحوار والمقال والعمود والتصوير والصحافة الإلكترونية، علماً بأن الحقل الأخير استحدث بديلاً عن حقل الكاريكاتير الصحفي.
يسبق كلمات الافتتاح جلسة صباحية تبحث موضوع عناصر سياسات تمكين المرأة الإماراتية (سياسياً واقتصادياً وثقافياً ووظيفياً وغيرها)، حيث تقدم الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي، وزيرة دولة، ورقة بحثية حول الموضوع، ويترأس الجلسة الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام «شمس».
أدوات تمكين المرأة الإماراتية (التشريعات والقوانين والتعليم والإعلام وغيرها) عنوان الجلسة الثانية التي تقدم فيها الدكتورة مريم لوتاه أستاذة مشاركة في قسم العلوم السياسية بجامعة الإمارات ورقة بحثية تركز على المرأة ومكانتها في الإمارات والأدوات التي ترسخ حضورها في المشهدين المحلي والدولي.
ويرأس الجلسة الثانية الدكتور خليفة راشد الشعالي مدير الكلية الجامعية للأم والعلوم الأسرية بعجمان.
أما الجلسة الثالثة التي يترأسها الدكتور سليمان الجاسم باحث وأكاديمي، فتركز على موضوع «دور المرأة في المحافل الدولية»، وستقدم خلالها عفراء البسطي عضو المجلس الوطني الاتحادي ورقة بحثية عن المرأة الإماراتية وتدرجها الوظيفي، وتوسع حضورها وأدوارها على الصعيد الخارجي.

المرأة والثورة الصناعية

أما عنوان جلسة المائدة المستديرة «المرأة والثورة الصناعية»، فيتضمن آفاق عمل المرأة الإماراتية في ظل تحديات الثورة الصناعية الرابعة؛ حيث يتطرق إلى الأدوات التي تستخدمها المرأة في وظائفها المتنوعة، ومدى تأثير التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي فيها، وسؤال الحاجة إلى امتلاك المعرفة وتوطين الخبرات وتمكين الكفاءات للحصول على أفضل الخدمات الممكنة عبر الاستفادة من التقنيات الحديثة وتوظيفها، سواء في القضايا الحياتية أو في الأعمال الوظيفية.
ويرأس جلسة المائدة المستديرة الدكتور يوسف الحسن الكاتب والمفكر الإماراتي، في حين يتحدث فيها كل من محمد المر رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، والدكتور علي فخرو رئيس مجلس أمناء مركز دراسات الوحدة العربية، وحصة تهلك الوكيل المساعد لقطاع التنمية الاجتماعية بوزارة تنمية المجتمع، والدكتورة فاطمة الشامسي نائب المدير التنفيذي للشؤون الإدارية بجامعة السوربون - أبوظبي، والدكتورة عائشة السيار الوكيل المساعد لوزارة التربية والتعليم سابقاً، والمهندسة غالية المناعي مدير إدارة تقنية المعلومات في الاتحاد النسائي العام.

قيمة مُضافة

وفي هذا السياق قال خالد عبدالله تريم، رئيس مجلس إدارة دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر، إن تركيز المؤتمر على موضوع المرأة الإماراتية هذا العام يأتي انطلاقاً من الدور المسؤول والمهم الذي تقوم به على مختلف الصعد المحلية والدولية، ورغبة في تسليط الضوء على أدوارها ومكانتها وكونها طموحة وشغولة توازن بين ضرورات الحياة الأسرية والمعيشية وبين متطلبات العمل.
ولفت إلى أن الاهتمام بالمرأة الإماراتية ينبع من ثقة القيادة الرشيدة بأنها نصف المجتمع ومحركه الرئيسي في عملية التنمية، وبجهدها ومثابرتها وعزيمتها وصلت إلى أعلى المناصب، وتبوأت أماكن مهمة في ساحة الإمارات وخارجها.
وأكد أن المرأة قيمة مضافة للمجتمع، وتعيش أفضل أيامها في بيئة الإمارات التي تسهل لها الوصول إلى أعلى المراتب؛ حيث تتوفر التشريعات والقوانين التي تنصفها وتعطيها حقها وتأخذ بيدها، فضلاً عن تسخير الاستراتيجيات والمبادرات المُعززة التي تهدف إلى حمايتها والارتقاء بمختلف أدوارها؛ لأن تمكينها يعني بالضرورة تمكين المجتمع وتحصنه أكثر فأكثر.

عناوين محلية

وسبق أن طرحت عناوين متنوعة في المؤتمرات السنوية السابقة، ركزت على قضايا دولية وعربية ومحلية، ورصدت التحولات التي وقعت في النظام الدولي، كما بحثت في عناوين مهمة مثل الإعلام العربي وقضايا الأمة، والتحديات العربية الداخلية، والعرب في بيئة دولية متغيرة، إلى جانب التركيز على الموضوع الفلسطيني، وآخر المؤتمرات موضوع استراتيجية الذكاء الاصطناعي في الإمارات.
ويحرص مركز الخليج للدراسات منذ العام الماضي على طرق عناوين محلية؛ لمواكبة مختلف المبادرات التي تعكس رؤية الإمارات وترجمتها في مؤتمره السنوي؛ حيث يحظى موضوع الذكاء الاصطناعي باهتمام القيادة الرشيدة التي وظفت إمكانياتها لتوطين المعرفة واستحداث خدمات ثورية تعتمد على الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتطورة، فضلاً عن انشغالها بالمبادرات التي ترتقي بالمرأة الإماراتية ومكانتها واستثمار طاقاتها في خدمة الوطن والمواطن.
الجدير بالذكر أن باب الحضور والمشاركة مفتوح لكافة المؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص والجمعيات النسائية، وكذلك للأفراد المهتمين بالقضايا العامة. ويمكن للجمهور الاستفادة من مداولات المؤتمر الذي ينشر تفاصيل جلساته لحظة بلحظة عبر منصات الإعلام الإلكتروني ووسائل التواصل، كما ينشرها أيضاً في كتاب يشكل أحد أهم إصداراته السنوية.
وثمة العديد من إصدارات المركز من كتب متنوعة وعناوين سيتم توزيعها مجاناً على المشاركين في المؤتمر، انطلاقاً من فلسفة المركز القائمة على نشر المعرفة وتسهيل وصولها إلى كافة المتابعين والمهتمين في الإمارات وخارجها.

  About

سودان اونلاين , عبارة عن محرك بحث اخباري فقط ولا يتحمل المسؤولية عن إي محتوى منشور.

نقوم بنشر اخر الاخبار السياسية العاجلة المباشرة.. اقتصادية وفنية لحظة بلحظة من جميع المواقع كل دقيقة خبر جديد.

  Follow Us
خريطة الموقع
عرض خريطة الموقع
  Contact Us
 Sudan Online Network

U.S.A

Tel : +1 (240) - 705 8566
Mail : sudanonline@yahoo.com
Business Hours : 24/7